Category Archives: kashkol

عـــلى أعتـــاب عـــام جـــديـــد

عليك أن تكون يقظاً لكل ما يدور من حولك، فأن لا تعلم أين مربط الفرس، ومن أين تأت المياه وتصب في طريقك، تعلم أن تستمع جيداً وتلاحظ الإشارات التي ترشدك وتنبهك لتستوعب ما تفعله في اللحظة الراهنة، هي الكفيلة في رسم مستقبلك، دع كل شيء حولك يمد لك طاقته لتستثمر اللاشيء وتحوله لقيمة، هكذا يفعل الناجحين اليقظين، هكذا يحول القادة القيمة، من لا شيء، ولا ينتظرون إرشاد الآخرين لهم، يبادرون بصنع الفرص بالاستعداد دوماً دوماً، في أي ظرف وفي أي مكان، مناسب أو غير مناسب، لا يعيرون اهتماماً لأحوال الطقس، فأعينهم وشغفهم نحو الهدف باستمرار، وأروع صفة تميزهم هي، جعل الظروف إن ساءت تعمل لصالحهم، أليس هذا مدهش؟ إنه كذلك يا بطل..

كن ملتزماً وإلا فقدتك حرفتك ويحرك الخاص تجاه ما تود الوصول إليه، قد لا يكون للبعض أحلام أو أهداف، لا يعني ذلك أنهم خارج اللعبة قط، ابحث عن دافع دوماً يا صديقي، الحافز ليس حكراً على المال مع أنه هام جداً، لكن صدقني، الحافز بالمال والمكان الواسع إن وقع بيدك ولا تعرف ماذا تفعل به وتستثمره، أصبح نقمة عليك ويشعرك بفراغ ضخم بداخلك، أسأل أصحاب الأموال والسيارات والملابس الفاخرة، سيقولون لك: إني أبحث عن شيء أعمق، أتعرف ما هو؟ إننا جميعاً نبحث عن الرضا والأمان والشعور بالحرية الخالية من القيود وذلك نجده في مكانين يجلبون تلك القيم وأمور كثيرة، وهما: التواصل مع الإله الرحمان الرحيم، ثم الجنة (أنت) التي بداخلك.

كن متحفزاً للتعلم والنمو، لا نستطيع أن نعيش بلا ألم وأمل، فالأمل المحطة التي تلي الألم، والشك واليقين يتقلب على درجة إيمانك بالنصر والثقة بالله ثم بنفسك، الإله وضع كل القوانين والموارد من بشر وجماد لخدمتك كي تخدم لله ثم للأرض وللوطن وللعالم الذي تعيش فيه.

لا تحتاج أن أذكرك كم أنك مميز وفريد، تحتاج فقط كلمة واحدة (مبادرة) للتحمل مسؤولية نفسك، والبدأ بتنفيذ القرارات التي كنت تبرع في تسويقها وتأجيلها بحجة “ليس بعد – لا أملك المال – عمري صغير – أحتاج سيارة – المجتمع سلبي – عائلتي لا تؤمن بي – لا أملك وقت – غير مستعد – لم أجد شريك/ة العمر … إلخ “.. بربك! .. إلى متى؟ من سينقذك؟ من سيبدأ بالأمر؟ إنه الشيطان الذي لا يرد أن تنتفع بنعم الله ومعجزاته الكونية، لن أقول أركل عقلك، بل اضبط الموجة للتركيز في مستقبلك، لن ينفعك أحد، فالقاعدة الأولى التي تعلمتها في حياتي تقول “لن يؤمن بك أحد، لن يرفعك أحد، لن يتنفس عنك وسيصلي عوضاً عنك أحد، لذا، أغلق فمك وابدأ العمل بنفسك، فالحقيقة تقول: لا يكترث أحد في البداية، والنهاية يحتفلون بك!” ..

أعلم تماماً ما يدور بداخلك الآن، وكيف هو شعورك المشتعل، استثمر هذا الشيء! وضعه في خطة عمل، أو بالأحرى لا تضيع وقتك بالخطط، انزل للميدان، جربه لكي تتعمق في الشعور به أكثر، جربه فالكلمات لن توصف بحق ماذا يدور في تلك اللحظات، إنها عملية تعلم وتعليم ذاتي وصنع خبرة، لا تضيع وقتك بالتمني، لا تضيع وقتك بالأعذار، جرب وآمن بأنك تستطيع تحقيق ما تريد، قد لا يتحقق كل شيء لكنك منطقياً تبني خبرة تبني شعور لن يقدمه لك أحد سواك، ستكون ساذج إن اعتقدت كل ما تحلم به سيتحقق، إنك تطمح للأعلى للأعلى لترى نفسك إلى أين ستصل.

ثق بربك ثم بالكلمات الي كتبها لك خالصاً بنيتي لله بأن تحدث ضجة بداخلك لتستيقط من جديد، أليس طعم الانتصار جميل؟ وتذكر بعض أحلاما لن يمكنك تحقيقها بنفسك، تحتاج شريك يا بطل.

كل التوفيق لك في حياتك، وأثق بربي أنها ستكون سنة ٢٠١٤ مليئة بالاستقرار والإنجازات لكل الحالمين والحالمات، والمؤمنين والمؤمنات، بالقدر خيره وشره، وأختم كلامي بـ كلمة صغيرة .. صل على النبي ..

محبتي ومودتي العظمى لك

عبدالعزيز دلول

(أبو عمر)

Advertisements
“To lead people, walk beside them …
As for the best leaders, the people do not notice their existence.
The next best, the people honor and praise.
The next, the people fear; and the next, the people hate …
When the best leader’s work is done the people say, ‘We did it ourselves!'”
— Lao-tsu

Date this girl :)

 

sigpic620827_1

You should date a girl who reads.
Date a girl who reads. Date a girl who spends her money on books instead of clothes, who has problems with closet space because she has too many books. Date a girl who has a list of books she wants to read, who has had a library card since she was twelve.
Find a girl who reads. You’ll know that she does because she will always have an unread book in her bag. She’s the one lovingly looking over the shelves in the bookstore, the one who quietly cries out when she has found the book she wants. You see that weird chick sniffing the pages of an old book in a secondhand book shop? That’s the reader. They can never resist smelling the pages, especially when they are yellow and worn.

She’s the girl reading while waiting in that coffee shop down the street. If you take a peek at her mug, the non-dairy creamer is floating on top because she’s kind of engrossed already. Lost in a world of the author’s making. Sit down. She might give you a glare, as most girls who read do not like to be interrupted. Ask her if she likes the book.

Buy her another cup of coffee.

Let her know what you really think of Murakami. See if she got through the first chapter of Fellowship. Understand that if she says she understood James Joyce’s Ulysses she’s just saying that to sound intelligent. Ask her if she loves Alice or she would like to be Alice.

It’s easy to date a girl who reads. Give her books for her birthday, for Christmas, for anniversaries. Give her the gift of words, in poetry and in song. Give her Neruda, Pound, Sexton, Cummings. Let her know that you understand that words are love. Understand that she knows the difference between books and reality but by god, she’s going to try to make her life a little like her favorite book. It will never be your fault if she does.

She has to give it a shot somehow.

Lie to her. If she understands syntax, she will understand your need to lie. Behind words are other things: motivation, value, nuance, dialogue. It will not be the end of the world.

Fail her. Because a girl who reads knows that failure always leads up to the climax. Because girls who read understand that all things must come to end, but that you can always write a sequel. That you can begin again and again and still be the hero. That life is meant to have a villain or two.

Why be frightened of everything that you are not? Girls who read understand that people, like characters, develop. Except in the Twilight series.

If you find a girl who reads, keep her close. When you find her up at 2 AM clutching a book to her chest and weeping, make her a cup of tea and hold her. You may lose her for a couple of hours but she will always come back to you. She’ll talk as if the characters in the book are real, because for a while, they always are.

You will propose on a hot air balloon. Or during a rock concert. Or very casually next time she’s sick. Over Skype.

You will smile so hard you will wonder why your heart hasn’t burst and bled out all over your chest yet. You will write the story of your lives, have kids with strange names and even stranger tastes. She will introduce your children to the Cat in the Hat and Aslan, maybe in the same day. You will walk the winters of your old age together and she will recite Keats under her breath while you shake the snow off your boots.

Date a girl who reads because you deserve it. You deserve a girl who can give you the most colorful life imaginable. If you can only give her monotony, and stale hours and half-baked proposals, then you’re better off alone. If you want the world and the worlds beyond it, date a girl who reads.

Or better yet, date a girl who writes.” 
— Rosemarie Urquico

السعــــاده

السعادة ليست فى أن يكون عندك الكثير جدا ..

و إنما السعادة فى أن تحب الدنيا و الناس .. و أن تواتيك الفرصة لتأخذ بنصيب قليل من خيراتها ..

إن القليل الذى تحبه يسعدك أكثر من الكثير الذى لا تحبه .

و القليل يحرك الشهية .. بينما الكثير يميتها .. و بلا شهية لا وجود للسعادة ..

و القليل يحفز على العمل .. و فى العمل ينسى الانسان نفسه .. و ينسى بحثه عن السعادة و هذا فى الواقع منتهى السعادة .

د.مصطفى محمود

من كتاب / في الحب و الحياة

ومـــا الحلم إن لم يكن بعينيكـــي وردي

0d364d4a64f205

مضى على رحيلنـــا من اربد الى عمان ما يقارب السنة والنصف ، لا أدري كيف ومتى مضت أيامهم !! أقف الآن في هذا اليوم الذي أكملت فيه سن السابعه والعشرين أمامكم 🙂 …..سبع وعشرون عاما مضت على هذه الدنيا محتضنة أجمل وأبسط وأرق فتـــاة وأكثر مخلوق شفاف على وجه البسيطه ……مغرورة ؟!! قد أكون …وكيف لا أكون وأنـــا اسمي ” هـــدايـــــه ” و هويتي : مسلمـــة وأتمنى من الله أن يكتبني  من المؤمنين يا رب!!  يجب على المرء أن يقدر ذاته ليمنحها الثقة لتمضي قويةً في هذه الحياة!!

في السنة والنصف التي مضت  من حياتي في عمان تغيرت أشياء كثيره !!! على الصعيد الشخصي أصبحت أكثر انشغالا من ذي قبل ، أحاول أن أملأ حياتي بالأعمال المفيدة وأتمنى أن أوسع نطاق اهتماماتي وهواياتي لتشمل الأعمال التطوعيه أكثر بإذن الله تعالى !! ألوم نفسي كثيرا كيف مضت حياتي بعد الجامعة للآن بدون أي انجازات تطوعية أو نشاطات شبابية أو أي مساهمة مني لمجتمعي !!  أصبحت أكثر نضوجا من ذي قبل ولكـــن نضوجي هذا لن يمنعني من أن أعيش حياتي بروح مرحه طفولية في أحيان كثيره ، لم تكن عمـــان بالنسبة لي يوما  الشيء الغريب فقد كنت منذ الطفولة الرّحالة الصغير ما بين اربد وعمــان ولكن الذي اختلف في حياتي اليوم هو أنني أنام وأصحو كل يوم وأنا في عمـــان 🙂 !!

 سنـــة 2013 بالنسبة لي ابتدأت بداية غريبة ولكنها بداية ليست ككل بدايات حياتي بداية سعيدة جميلة وردية …. لأول مرة في حياتي أختبر بداية كبدايتها ، بداية حملت في طياتها عزيمة وهمة عالية ووعود وآمال قوية وأحلام جديدة ، مختلفة هي عندي عن ذي قبل !!

في الماضي كــــنت دوما الشخص الذي يعـــرف ماذا يقرر ويتخذ القرار المناسب ولو صادفني شيء من الحيرة والتردد كنت ألجـــأ لوالدي وأثق في قراره وآخذ به ولو لم تكن عندي قناعة بقراره  !!!امـــا اليوم ها أنا أقف في حيره وعلى مفترق طرق كلاهما رائع ، حيرة لنفسي فقط لا أستطيع أن استشير فيها أحد إلا إثنـــان قلبي وعقلي!!  ولكن للأسف فكلاهما اختار طريقا مختلفا تماما عن الآخر هذه المرة  !! لا أدري !!! أخاف أن تكون نهاية إحدى الطريقين ســـراب … ووهم !! وأخاف أن يكون كلاهما حقيقة وأنا لا أعرف ذلك أاستطيع أن أسلكهما معا ؟!! أخاف أني نسجت من الخيال أوهام وبأن يكون كلا الطريقين أصلا خيال !! أيحدث أن تظهر في حياتك أمور خارجة عن ارادتك؟ خارجة عن التوقعات وعن التنبؤات بدون أي مقدمات لم تحسب لها حساب ولم يخطر ببالك أنها قد تحدث لك أنت يوما ما لأنك ببساطة تعتقد بأن هذه الأشياء تحدث لغيرك تماما ؟!! أيحدث بالعادة أن تأتي الأمور مجتمعة معا أولا تأتي أبدا ؟؟ كانت تمر عليك كل تلك السنون وأنت تنتظرها ولكنها تفاجئك دفعة واحدة وتكـــاد ان تصاب بسكتة قلبية لأن قلبك ببســـاطه يؤلمك من كثرة التفكير؟!!

  الكثير من الأسئلة في البال ولكن لا إجابه سوى احساس وشعور بالقلب يعتريني ويقول لي ، اتركي القرار للذي خلقك هو سيجيب ، هو الله جل علاه يحبني وأنا على يقين بأنه سيختار لي الأفضل والخير بالتأكيد  كما كان دوما لي في حياتي 🙂 سأكون سعيدة باختياره وتقديره ،  لا أملك في يدي سوى صلاة الإستخارة والدعاء وسأترك الرياح تمشي بمركبي وسط البحار وترسو بي في شط الأمـــان .

من الأمور التي سأجدد فيها النية وأتمسك بها هذه السنة كما تمسكت بها على مدار سنوات حياتي هي أن أحافظ  على مشاعري وعواطفي من الإستنزاف !! سأتمسك بمبدأي وثوابتي على أن يكون أول كل شيء في حياتي مع الشخص المناسب ، أنا من تلك الفتيات التي تحب أن تسّطر في حياتها وتنقش التواريخ والأحداث وأوائـــل الحواديت : أول لقاء ، أول سلام …أول…أول ….أول ، فتكون صدق المشاعر وحلاوتها مع الشخص المناسب أجمل وأرقى  وأصدق !!! سأكون صادقة تماما عندما أجيب وأقول : أنت الأول !!

يستحضرني هنا وأنا اتحدث عن حبي لتدوين واستذكار  أوائل الأحداث في كل شيء أنني  كنت قد زرت في السنة الماضية معرض للكتب مع أخي الكبير وشدني في المعرض كتابان كبيران أحدهما للبنات والآخر للأولاد !! ما شدني للكتابان هو العنوان :” مذكرات طفولتي السنة الأولى في حياة طفلي ” عندما تصفحته وجدته يحتوي على صفحات تدون أول كل حدث في حياة الطفل كل شيء يخطر ببالك من أول صفحة للصق صورة للطفل بعنوان  ” هـــا أنا داخل بطن أمي ”   إلى صفحات   ” ما هي أجمل ليلة قضاها الطفل ” …” أول حمام لي ” …” قصتي المفضلة ”  ” تفاصيل يوم الاحتفال بقدومي”…..تخيل كل شيء مدون ومسجل ومصور في كتاب ما أروعها من هدية يحملها ابنك معه في حياته  🙂

 أتمنى في هذه السنة من الله عز وجل أن يوفقني لطاعته أولا ويعينني لمتابعة حفظ كتابه تعالى وبأن يختار لي كل ما هو خير لي وييسر الأمور كيفما يشاء يا رب ….:)

على الهامش :)) أحب خاطرة للكاتبه  نهى جادو أحس فيها أنها تخاطبني كثيرا تقول فيها  :

و ما الحُلم إذن إن لم يكُـن بعينيكِ وردي

هل داعبك الفُضول أن تلمسيه بأناملك المخملية … ؟

الأحلام ياأميرة اللحظة المسروقة لم يُخلق إلا للساذجات

الساذجات أمثـال شَغفك بحياة بين النجوم

و أرجوحة ياسمين على جذع الهـلال !

عودي من حيثُما جئتي

آخر طرف وجودك صفحة تلك القصة …

نُهدهد بها جفن طفل غائب تحت تأثير السُلطان …

لربما هـَـداكي في النهاية بقشيش وقال ” يا حرام مسكينة ” !

549503_306686046096148_73425893_n

“لو سألني أحدكم.. ما هي علامات الحب و ما شواهده لقلت بلا تردد أن يكون القرب من المحبوبة أشبه بالجلوس في التكييف في يوم شديد الحرارة و أشبه باستشعار الدفء في يوم بارد.. لقلت هي الألفة و رفع الكلفة و أن تجد نفسك في غير حاجة إلى الكذب.. و أن يرفع الحرج بينكما، فترى نفسك تتصرف على طبيعتك دون أن تحاول أن تكون شيئا آخر لتعجبها.. و أن تصمتا أنتما الإثنان فيحلو الصمت، و أن يتكلم أحدكما فيحلو الإصغاء.. و أن تكون الحياة معا هي مطلب كل منكما قبل النوم معا.. و ألا يطفئ الفراش هذه الأشواق و لا يورث الملل و لا الضجر و إنما يورث الراحة و المودة و الصداقة.. و أن تخلو العلاقة من التشنج و العصبية و العناد و الكبرياء الفارغ و الغيرة السخيفة و الشك الأحمق و الرغبة في التسلط، فكل هذه الأشياء من علامات الأنانية و حب النفس و ليست من علامات حب الآخر.. و أن تكون السكينة و الأمان و الطمأنينة هي الحالة النفسية كلما التقيتما.

و ألا يطول بينكما العتاب و لا يجد أحدكما حاجة إلى اعتذار الآخر عند الخطأ، و إنما تكون السماحة و العفو و حسن الفهم هي القاعدة..
ذلك هو الحب حقا.
و لو سألتم.. أهو موجود ذلك الحب.. و كيف نعثر عليه؟ لقلت نعم موجود و لكن نادر.. و هو ثمرة توفيق إلهي و ليس ثمرة اجتهاد شخصي.”

د.مصطفي محمود

مشكّـــل

its summer time 🙂

Read the rest of this entry

My Blog

it has been long time since i have added a post really !!!

am thinking why ?!

why am not in a mood to blog anymore ?!

is blogging something moved by us or by people around us ?

who gives you the power to write ?!

i think ” people” around us can be a motivator ……our feelings , ourselves  can be on the other hand !!

what i know now that am not in a mood to blog !! now OR anymore i don’t know really !!! that what i have not decided yet !!

صــورة وكلمة من القلــب

 

عِــــــندمآ تَشــــــعُرْ بـآنگــــــ ؛

مَصــــــدَرْ إزعآجْ لـــــــ شَخــــــصْ !!

آبتــــــعدْ عــــــنه

آنْ سئلْ عنگــــــ . . . فــــــقدْ ظَــــــلمتهْ ?

و آنْ لمْــــــ يسألْ . . . فـآرحَــــــل بهــــــدوء?

أريد أن أشكو منك واليك ….
واحكي لك ما أعانيه … فأنت كل إسراري…
وأحلامي

 

رُغمَ كُلّ شَيْء :

مَآ زلْتُ أرآكَ تَطلّ مِنْ نآفِذةِ أحْلآِمِيْ  ♥


قبــل الـوداع 

كلمـــه أخيــــره:- أتمنــى أن تجـــد إمــرأه صغيـــره تُناســب مقاســـــك

 

المرايا المكسُوره تخيفني حين أُحّدق فيها
ربما لأنها ترسم وجوهنا الحقيقيه من الداخل!

 

كُل القصص تنتهي بنقطة .
وحدها قصتنا إنتهت بعلامة تعجُب !

 

 

ليس بــ شـرط آن يكـون الحنيــن „
بـ اغنيــه حزينــه أو صـورة باكَــيه

آنما قد يكـون بــ صـمت…يفتـت الآضـلآع„

 

آؤد آن آجلس آمآم البحر لَ فترة
و آبتعد عن ضجيج الحيآة

 

مازلت ﺎقف .. علىّ حافة ﺎلإنتظار.!!

ﺎنتظر : خبراً يأتي 

ﻣغلفاً ب الفرح 

 

الصّباحُ حِكايةٌ ، تُخبرنَا أنّ الأمَانِي مَهمَا تأجّلتْ .. سَيأتِي فَجْرُها
لـِ ” تُشرقْ ” ,,

فـَ اسْتبشِرُوا .. وَتفَائلُوا

 

لا أُتقنُ سوى حياكةَ الأُمنيات بـِ خيوطٍ منْ { أمـــلْ } علّكَ تكونَ هُنا يوماً♥

 

أغار من الاشياءُ التي يصنع حضوَرك عيدهآ كل يومْ .
لآنها على بسآطتها .. تملك حق مقآربتك
وعلىّ قرآبتي بك , لآ املك سوىُ حق إشتيآقكَ

 

 

أتمنى أشياءَ كثيرة 

و أولُ أمنياتِي ♥

إيـقـآف التفكير عنْ مـآ آتمنى ~

 

أكثر شخص يُحبك  ~

من أقسَم مرآرا وتكرآراً على الرحيل ولا يرحل

أعلم أن الأمنيات التي صعدت عآليآ

~ لن تتدحرج أرضاً . .

ولن تسقط سهواً . . فهي بيد حفيظ خبير

سمـــاء من يتلاقاها لا تضيق.. ♥

 

 

إيآكـ أن تحلم إلى الدرجة التي تنسى فيهآ الوآقع . . ♥

وإيآكـ أن يحآصركـ الوآقع إلى الدرجة التي تنسى فيهآ أحلآمكـ . . ♥

 

عِندَمآ وضَعتُ أمنِيَآتِي عَلَى رَفِّ النِسيَآنِ .. تَحَقَقَت

 

 

لأنَّ لا شيء يتسع لضجيج أحاديثنا ، نصمت .!

 

 

هــل صحيح ان المرأه تزداد جمالا عند بكـــائها؟