في مساء ٍ شتوي


Image

مسحورة ٌ أنـــا بتلك المرأة التي صادفتها …

تحت ضوء الشارع وفي يوم بارد …. تمسكـــت بذراعه بكلتا يديها وهي تمشي بجانبه ….مأخوذة ٌ به على ما يبدو …

هو في كامل شياكته كما هي ….

كان مساءَ يومٍ في آخر أيام الأسبوع… لذا خمنّــت بأنهما عائدان من سهرةٍ في مطعمٍ بريطاني مـــا….لا يهم ….

 ما يهم فقط هي تلك المشية على الطريقة الإنجليزية أسرتنـــي …..

هي…. أنيقة

وهو gentleman

وكلاهما على ما يبدو عربـــي

The only missing thing was Frank sinatra in the background🙂

عـــلى أعتـــاب عـــام جـــديـــد

عليك أن تكون يقظاً لكل ما يدور من حولك، فأن لا تعلم أين مربط الفرس، ومن أين تأت المياه وتصب في طريقك، تعلم أن تستمع جيداً وتلاحظ الإشارات التي ترشدك وتنبهك لتستوعب ما تفعله في اللحظة الراهنة، هي الكفيلة في رسم مستقبلك، دع كل شيء حولك يمد لك طاقته لتستثمر اللاشيء وتحوله لقيمة، هكذا يفعل الناجحين اليقظين، هكذا يحول القادة القيمة، من لا شيء، ولا ينتظرون إرشاد الآخرين لهم، يبادرون بصنع الفرص بالاستعداد دوماً دوماً، في أي ظرف وفي أي مكان، مناسب أو غير مناسب، لا يعيرون اهتماماً لأحوال الطقس، فأعينهم وشغفهم نحو الهدف باستمرار، وأروع صفة تميزهم هي، جعل الظروف إن ساءت تعمل لصالحهم، أليس هذا مدهش؟ إنه كذلك يا بطل..

كن ملتزماً وإلا فقدتك حرفتك ويحرك الخاص تجاه ما تود الوصول إليه، قد لا يكون للبعض أحلام أو أهداف، لا يعني ذلك أنهم خارج اللعبة قط، ابحث عن دافع دوماً يا صديقي، الحافز ليس حكراً على المال مع أنه هام جداً، لكن صدقني، الحافز بالمال والمكان الواسع إن وقع بيدك ولا تعرف ماذا تفعل به وتستثمره، أصبح نقمة عليك ويشعرك بفراغ ضخم بداخلك، أسأل أصحاب الأموال والسيارات والملابس الفاخرة، سيقولون لك: إني أبحث عن شيء أعمق، أتعرف ما هو؟ إننا جميعاً نبحث عن الرضا والأمان والشعور بالحرية الخالية من القيود وذلك نجده في مكانين يجلبون تلك القيم وأمور كثيرة، وهما: التواصل مع الإله الرحمان الرحيم، ثم الجنة (أنت) التي بداخلك.

كن متحفزاً للتعلم والنمو، لا نستطيع أن نعيش بلا ألم وأمل، فالأمل المحطة التي تلي الألم، والشك واليقين يتقلب على درجة إيمانك بالنصر والثقة بالله ثم بنفسك، الإله وضع كل القوانين والموارد من بشر وجماد لخدمتك كي تخدم لله ثم للأرض وللوطن وللعالم الذي تعيش فيه.

لا تحتاج أن أذكرك كم أنك مميز وفريد، تحتاج فقط كلمة واحدة (مبادرة) للتحمل مسؤولية نفسك، والبدأ بتنفيذ القرارات التي كنت تبرع في تسويقها وتأجيلها بحجة “ليس بعد – لا أملك المال – عمري صغير – أحتاج سيارة – المجتمع سلبي – عائلتي لا تؤمن بي – لا أملك وقت – غير مستعد – لم أجد شريك/ة العمر … إلخ “.. بربك! .. إلى متى؟ من سينقذك؟ من سيبدأ بالأمر؟ إنه الشيطان الذي لا يرد أن تنتفع بنعم الله ومعجزاته الكونية، لن أقول أركل عقلك، بل اضبط الموجة للتركيز في مستقبلك، لن ينفعك أحد، فالقاعدة الأولى التي تعلمتها في حياتي تقول “لن يؤمن بك أحد، لن يرفعك أحد، لن يتنفس عنك وسيصلي عوضاً عنك أحد، لذا، أغلق فمك وابدأ العمل بنفسك، فالحقيقة تقول: لا يكترث أحد في البداية، والنهاية يحتفلون بك!” ..

أعلم تماماً ما يدور بداخلك الآن، وكيف هو شعورك المشتعل، استثمر هذا الشيء! وضعه في خطة عمل، أو بالأحرى لا تضيع وقتك بالخطط، انزل للميدان، جربه لكي تتعمق في الشعور به أكثر، جربه فالكلمات لن توصف بحق ماذا يدور في تلك اللحظات، إنها عملية تعلم وتعليم ذاتي وصنع خبرة، لا تضيع وقتك بالتمني، لا تضيع وقتك بالأعذار، جرب وآمن بأنك تستطيع تحقيق ما تريد، قد لا يتحقق كل شيء لكنك منطقياً تبني خبرة تبني شعور لن يقدمه لك أحد سواك، ستكون ساذج إن اعتقدت كل ما تحلم به سيتحقق، إنك تطمح للأعلى للأعلى لترى نفسك إلى أين ستصل.

ثق بربك ثم بالكلمات الي كتبها لك خالصاً بنيتي لله بأن تحدث ضجة بداخلك لتستيقط من جديد، أليس طعم الانتصار جميل؟ وتذكر بعض أحلاما لن يمكنك تحقيقها بنفسك، تحتاج شريك يا بطل.

كل التوفيق لك في حياتك، وأثق بربي أنها ستكون سنة ٢٠١٤ مليئة بالاستقرار والإنجازات لكل الحالمين والحالمات، والمؤمنين والمؤمنات، بالقدر خيره وشره، وأختم كلامي بـ كلمة صغيرة .. صل على النبي ..

محبتي ومودتي العظمى لك

عبدالعزيز دلول

(أبو عمر)

“To lead people, walk beside them …
As for the best leaders, the people do not notice their existence.
The next best, the people honor and praise.
The next, the people fear; and the next, the people hate …
When the best leader’s work is done the people say, ‘We did it ourselves!'”
— Lao-tsu

Date this girl :)

 

sigpic620827_1

You should date a girl who reads.
Date a girl who reads. Date a girl who spends her money on books instead of clothes, who has problems with closet space because she has too many books. Date a girl who has a list of books she wants to read, who has had a library card since she was twelve.
Find a girl who reads. You’ll know that she does because she will always have an unread book in her bag. She’s the one lovingly looking over the shelves in the bookstore, the one who quietly cries out when she has found the book she wants. You see that weird chick sniffing the pages of an old book in a secondhand book shop? That’s the reader. They can never resist smelling the pages, especially when they are yellow and worn.

She’s the girl reading while waiting in that coffee shop down the street. If you take a peek at her mug, the non-dairy creamer is floating on top because she’s kind of engrossed already. Lost in a world of the author’s making. Sit down. She might give you a glare, as most girls who read do not like to be interrupted. Ask her if she likes the book.

Buy her another cup of coffee.

Let her know what you really think of Murakami. See if she got through the first chapter of Fellowship. Understand that if she says she understood James Joyce’s Ulysses she’s just saying that to sound intelligent. Ask her if she loves Alice or she would like to be Alice.

It’s easy to date a girl who reads. Give her books for her birthday, for Christmas, for anniversaries. Give her the gift of words, in poetry and in song. Give her Neruda, Pound, Sexton, Cummings. Let her know that you understand that words are love. Understand that she knows the difference between books and reality but by god, she’s going to try to make her life a little like her favorite book. It will never be your fault if she does.

She has to give it a shot somehow.

Lie to her. If she understands syntax, she will understand your need to lie. Behind words are other things: motivation, value, nuance, dialogue. It will not be the end of the world.

Fail her. Because a girl who reads knows that failure always leads up to the climax. Because girls who read understand that all things must come to end, but that you can always write a sequel. That you can begin again and again and still be the hero. That life is meant to have a villain or two.

Why be frightened of everything that you are not? Girls who read understand that people, like characters, develop. Except in the Twilight series.

If you find a girl who reads, keep her close. When you find her up at 2 AM clutching a book to her chest and weeping, make her a cup of tea and hold her. You may lose her for a couple of hours but she will always come back to you. She’ll talk as if the characters in the book are real, because for a while, they always are.

You will propose on a hot air balloon. Or during a rock concert. Or very casually next time she’s sick. Over Skype.

You will smile so hard you will wonder why your heart hasn’t burst and bled out all over your chest yet. You will write the story of your lives, have kids with strange names and even stranger tastes. She will introduce your children to the Cat in the Hat and Aslan, maybe in the same day. You will walk the winters of your old age together and she will recite Keats under her breath while you shake the snow off your boots.

Date a girl who reads because you deserve it. You deserve a girl who can give you the most colorful life imaginable. If you can only give her monotony, and stale hours and half-baked proposals, then you’re better off alone. If you want the world and the worlds beyond it, date a girl who reads.

Or better yet, date a girl who writes.” 
— Rosemarie Urquico

مشاهــدات من جلاسجو -2

صاحب الظل الطويل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته🙂

أولا بالنسبة لموضوع المصلى والحمد لله للآن ما حصل شيء جديد لسه ما بلشت أطبع الأوراق وأجهز التعليقات الأورانجية  للآن ولكـــن إن شاء الله قريبا🙂 ولكن هديك المرة وأنا قاعدة عم بصلي اللي جنبي لما جلست للتشهد صارت تخبط بإيديها لفوق وتحت ترفعهم وتنزلهم بطريقة سريعه أنا كنت شوي بدي أقطع صلاتي فكرتها مريضة أوشي فلما رجعت عالبيت بحكي لأخوي بقلي : هاي من الشيعه هيك بيعملواO_o ما علينـــا شكلي فعلا راح أشوف غرايب وعجايب هون …..لا حول ولا قوة لا بالله العلي العظيم….

صـــاير عندي حنين مفاجىء لجودي أبوت مش عارفة متى بلش هالموضوع أو كيف ؟!!

إلي فترة قاعدة عم بحضر عاليوتيوب حلقات جودي أبوت بالترتيب وعم أحس إنها بتشبهني ( أو أنا بشبهها هههه ) الهبـــل على الطيبة على حماسها ونشاطها لأي موضوع ، على مكتبها ، على غرفتها اللي بتشبه غرفتي كتير لدرحة إنو هاي الصورة فوق هي صورة صاحب الظل الطويل (جون سميث بالمسلسل)  اتغلبت للقيتها بالنت وطبعتها وعلقتها جنبي عالحيط زي ما هي عاملة بالزبط :))))) هههههههه وكنت بفكر أكتب رسائل كمان بس ما عرفت على مين أبعتهم ؟!! بفكر أبعتهم على عنوان شي أمير بريطاني ومش مشكلة لو ما قرأهم عالأقل هيك بضلني مفكرة إنو بقرأهم لوقت لأتخرج  لوووول :)) وشو بعرفكم إنتو آآآآه ؟!!!!!! بلكن عنجد تصير القصة ويكون بقرألي ؟!! بعديها بتجوزوا وبرجعش عالأردن ( قال إنو يعني حلمي ما أرجعش عالأردن ) وبيجي على تخريجي إن شاء الله وبقلي : هدايــــة ؟!! أنا كنت بقرألك دائما ^_^ وبتصير بعدين قصة بجميع أنحاء العالم وبتطلع على البي بي سي حتى و ……. خـــــلص أظن بكفي لهون مش راح أقلكم شي بصير معي ومع الأمير بعدين بتعرفوا عالبي بي سي نشرة الساعة 8 متل هالوقت بالزبط السنة الجاي !!!!  ههههههههه  :-)

ما في صور كتير للآن لإنو ما جبت موبايل جديد هاليومين  ان شاء الله والله غير أقززكم صور  موبايلي بصور بس ما بحس الصور واضحين كتير :)))

هادا القط اسمه “ميـــلر” قط كلبوز بجنن بتلاقيه بتمشي بالجامعه وإلو كلية معينة بقعد فيها أغلب الأحيان بالبرد دور عالتدفئة بكون قاعد عندها ، وبفوت عمكاتب الدكاترة سيّاح نيّاح مش عارفة كيف انوجد هون ولا قصته ولكن القطط لا تتواجد في الشوراع هون زي بالأردن فهو شيء غريب هون والطلاب اللي رايحين وجايين بتصوروا معاه وبلعبوه لإنو معروف بالجامعه كتير  يتواجد بالكلية تاعته وين ما كان وبفوت وبطلع عالمحاضرات باشا ولا حدا بحكي معاه وإلو صفحة عالفيس بوك كمان بحطولوه الطلاب صور وبتفقدوه كل فترة وين هو الآن  :)

26005_376024894312_6000452_n

 صور متفرقة من تجارب الطبخات اللي جربتها على أخوي بالشهر ونص الماضي والحمد لله لساته عايش لهلأ ههههههههه

191020131428 270920131383 280920131397

آخر صورة هاي ســــر🙂 اذا طلع الرز مخبص قولي أنا خصووووصي عملته مخبص مشان اقدر أرصّوا بالزبدية ويطلع على شكل الزبدية لإنو لو مو مخبص ما بزبط😉 P; …..ههههههههههههه حوااااا والأجر على الله :))))

مشاهدات من جلاسجو -1

ستكون سلسلة  “مشاهدات من جلاسجو ” ان شالله هي عنوان لمشاهدات غريبة و شيقة نوعا ما حدثت لي شخصيا أو شاهدتها أو سمعتها ، أشاركها معكم لطرح فكر و رأي معين أمامكم …

اليوم حصــل أمامي موقف غريب نوعا ما من خلاله انبثقت فكرة السلسلة هذه …

كنت قد انتهيت من صلاة العصر في مصلى الجامعة في مبنى المكتبة وأنا قاعده بأمان الله دخلت وحدة لابسة جينز وبلوزة ضيقين مش محجبة ، المهم طالت قطعة قماش من الشنته مثلثة الشكل  وحطتها على راسها وبدأت تصلي !!! أنا استغربت سبحان الله !!!  اذا مشيت من جنب هالبني آدمة ولا يمكن تقول إنها مسلمة …طريقة اشاربها قطعه صغيرة يا دوب🙂

طبعا بلشت السوسة فيي لازم انكشها هالبني آدمه :))  صلت 4 ركعات وسلمّت قلت ها فرصة هلأ بتعرف عليها ….قامت تصلي فورا قلت يمكن بدها تصلي ركعتين ؟!! كملت قامت عالثالثه …طبعا أنا ما قدرت أستناها ولا دقيقة زيادة لإنو متأخرة عالبنات أصلا و بستنوا فيي بالبرد بره !!!

وأنا طالعه بمشي مشيت مشي بطىء  وأنا بقول بحالي هلأ يمكن بتطلع بتمشي وبلاقيها صدفة بالممر  وراي… أبداااا ما حصل !!! …..كتير اتمنيت اتعرف عليها …اتمنيت انو أحكيلها انو احنا موجودين عنا تجمع طلاب مسلمين بتقدري تنضمي …..حسيتها مسلمة جديد من طريقة كل شي فيها  وشكلها !! دعيت ربي من قلبي انو اصدفها مرة تانية ويكون في فرصة اعرف أكتر عنها ….الله أعلم قد ييسر الله  لها أشياء وأمور تعينها اذا كانت في بداية مشوارها وبتمنى تكون عن طريقي يا رب🙂

هلأ أكيد مش كل ما الواحد شاف وحده مسلمة بدو يتعرف وهيكا ^_^ بس هاي كان عندي شعور بقلبي انو بحاجة لحدا وأنا قلبي دليلي قلي ح تحبي هههههههههه  :)))))لا بمزح ^_^ بس  قلبي عنجد دليلي دائما بأشياء كتيرة بحياتي سبحان الله !!

(يوميات مغتربة (1

66755_460816743999155_1185202158_n

مع إنو العنوان حسيته مستهلك بس مش خاطر على بالي اشي تاني حاليا يلااااا بمشي الحال المهم المضمون🙂

 …وابتدأت الحكاية —->  (مبينة بداية كلها دراااما )

حكاية بنت سافرت بالطيارة لأول مرة بحياتها ب 9/9 ….الساعة الرابعة عصرا دقت ساعة الصفر ، الساعة اللي كنت من أشهر بفكر فيها وبقول يا ريت ما تيجي : لحظة الوداع …ترررراااا

.

.

SkiP

.

.

المطار الجديد على فكرة حلو ونظيف لهلأ الحمد لله🙂 وأهلك بشوفوا كل خطوة بتعملها مو زي زمان ….في لحظة هيك ما بنساها إجينا أنا وأخوي بدنا خلص نمشي لمكان مش راح نقدر نشوفهم بعدها أصريت أنا لحظتها أضل ألــــوح بإيدي لأهلي مع إنو كتير في عالم وناس مش راح يشوفوا ، ضليتني يمكن دقيقة وأنا بأشر بإيدي عالي لشافوني :))) هيك بتحس إنو من أيام الثمانينات أيام الفيديو كليبات تاعت تلويح الإيدين بين الحبيبة هههههه وركبنا الطيارة وكنت مجهزة حالي إني أكييييد أكيييد راح بعيد عنكم خليني أحكيها بالفصحى ألطف ههههههه يصير عندي غثيان وينتهي بقىء ….. يا سيدي عالمؤدبين اللي بحكوا بالفصحى D: :***

المهم ما صار اللي اتوقعتوا الحمد لله ….طبعا أنا قاعده عالشباك ومبسوطه عالمناظر ( مناظر شو بالزيط ؟؟؟ ما كلها غيوم ههههه ) وإذ بلمح جنبنا على السطر تاعنا شباب اتنين كانوا بشتغلوا معي بمركز الحسين طالعين كمان لبريطانيا سبحان الله قديش الدنيا صغيرة !!! ما صار مجال أسألهم ونحكي وهو أصلا أنا ما بعرفهم شخصي بشوفهم من بعيد كنت ….

أقلعت الطيارة على 5.30 من عمان ووصلنا مطار هيثرو على ال 10.30 بالليل  تقريبا على ماااااااااااا أذكر ….الخطة كانت إنو نطلع بأول طيارة على جلاسجو  ولكن للأسف أول وحده على ال 7.30 الصبح فقلنا  نقضي الوقت سياحة الله وكيلك بالمطار وهون وهون وشوية غفوة بمشي الحال ، أنا لحد وصولنا لمطار هيثرو بلندن وأنا لسه مش مستوعبه إنو أنا ببريطانيا مش عارفة ليش مش حاسة …. في لحظة كمان بضحك ما بنساها لما اطلعنا من الطيارة ومشينا أخوي بقلي استعدي هلأ مش تتفاجأي يلا واحد اتنين تررررررااااااا هههههههههه وإذ احنا بنطلع من باب القادمون وبتعرفوا شو يعني القادمون يعني خلق الله بطلعوا على هالباب بس ناقص يحطولك سبوت لايت هيك يمشي معك ههههه بصراحة يعني استحيت وأنا طالعه كتير  :”)

من ذكريات مطار هيثرو إنو لقينا  زاوية فيها قعدة نوعا ما مريحة ومعزولة شوي بتاخد راحتك فيها ، قعدنا وسولفنا وقعدنا وسولفنا وقعدنا عالنت وشربنا نسكافية وأكلنا وكمان قعدنا وسولفنا ويييه مش راضية تمشي الساعه  !!! المهم أخوي حط راسه ونام شوي عالكراسي وأنا اتمشيت شوي وإذ بتفاجأ إنو في عدد كبير من الناس زينا بالمطار عندهم طيارات كمان ترانزيت نايمين بس الحلو بالموضوع ويييييييين؟ هلأ مش بكون في مطاعم بالمطار وإلها قعدات كنبايات ؟!!! أهووو هدول مجمعينهم وعاملينهم زي التخت لإنو المطاعم أصلا مسكرة ، استغربت من المنظر غريب شوي🙂 بتذكر كمان شب كان مقابلنا قاعد على الأرض وبعزف جيتار كان صوته حلو بلليل لإنو الصدى تاعه عالي وكان معطي هيك جو رومانسي ^_^….

صحيح بكل هالميمـــعه هاي كان رفيقنـــا بلال طلعتوا من الشنته وقعد معنا عالكرسي ( آه كنت مخبيته بالشنته مشان بعدين بس يشوفوه الولاد الصغار بصيروا بدهم يوخدوه وكمان شو بدهم يقولوا عني آآآآآآه طالعه تكمل ماجستير ودبدوبها معها ؟!!!o_O ) ….ما قدرت أنام للأسف وقضيتها للصبح قاعده قرأت شوية قرآن وهيك🙂 الصبح طلعنا بطيارة جلاسجو كانت مريحة كمان نوعا ما بس للأسف لما حجزنا أنا وأخوي ما لقينا كراسي جنب بعض فطلع حظي بين رجلين وأنا بالنص يعني شي ساعتين الطيارة قضيتها زي الخشبة ههههههه ووصــــلنا  مطار جلاسجو أخيرا🙂 اتجهنا على مجموعة شباب وصبايا من جامعتي بستقبلوا الطلاب السنافر اللي مشحتفين زيي لووول وطلعنا بباص الجامعة لنزّلـــنا على بوابة الجامعة الرئيسية  ، اتصـــلنا على هيثم الله يجزيه الخير اللي استلم مفتاح الشقة بفترة غيابنا وشيّك عليها ، طبعا أنا هون قلت لأخوي : يييي هلأ بدك اتغلب الزلمة يجي مشانّـــا إحنا بنروح !!  قلي : لأ مش مشكلة هي مكتبوا هون قريب دقايق وبكون موجود عادي …وفعلا إجى السيد هيثم السريع🙂 استلمنا المفتاح واتجهنا بتكسي للبيت ….

يتبع……

السعــــاده

السعادة ليست فى أن يكون عندك الكثير جدا ..

و إنما السعادة فى أن تحب الدنيا و الناس .. و أن تواتيك الفرصة لتأخذ بنصيب قليل من خيراتها ..

إن القليل الذى تحبه يسعدك أكثر من الكثير الذى لا تحبه .

و القليل يحرك الشهية .. بينما الكثير يميتها .. و بلا شهية لا وجود للسعادة ..

و القليل يحفز على العمل .. و فى العمل ينسى الانسان نفسه .. و ينسى بحثه عن السعادة و هذا فى الواقع منتهى السعادة .

د.مصطفى محمود

من كتاب / في الحب و الحياة

اشتقتــلك

 اشتقت للكتابة بمدونتي ….اشتقت للحياة ….اشتقت احس حالي ليـــدي …اشتقت أنام مع الناس بالليل واصحى بالنهار…اشتقت أروح وآجي بدون ما يكون عندي هم الدوام….اشتقت أنزل عالسوق أشتري أواعي بنفس مقبلة عالحياة ومفرفشه … اشتقت أدور على وصفات طبخ وأجربها …اشتقت أتابع صيحات الموضة بالشعر والمكياج زي زمان …اشتقت لحالي قبل سنة ونص ….يا أنـــا راجعه بإذن الله راجعه  خلص بكفي !!

ومـــا الحلم إن لم يكن بعينيكـــي وردي

0d364d4a64f205

مضى على رحيلنـــا من اربد الى عمان ما يقارب السنة والنصف ، لا أدري كيف ومتى مضت أيامهم !! أقف الآن في هذا اليوم الذي أكملت فيه سن السابعه والعشرين أمامكم :) …..سبع وعشرون عاما مضت على هذه الدنيا محتضنة أجمل وأبسط وأرق فتـــاة وأكثر مخلوق شفاف على وجه البسيطه ……مغرورة ؟!! قد أكون …وكيف لا أكون وأنـــا اسمي ” هـــدايـــــه ” و هويتي : مسلمـــة وأتمنى من الله أن يكتبني  من المؤمنين يا رب!!  يجب على المرء أن يقدر ذاته ليمنحها الثقة لتمضي قويةً في هذه الحياة!!

في السنة والنصف التي مضت  من حياتي في عمان تغيرت أشياء كثيره !!! على الصعيد الشخصي أصبحت أكثر انشغالا من ذي قبل ، أحاول أن أملأ حياتي بالأعمال المفيدة وأتمنى أن أوسع نطاق اهتماماتي وهواياتي لتشمل الأعمال التطوعيه أكثر بإذن الله تعالى !! ألوم نفسي كثيرا كيف مضت حياتي بعد الجامعة للآن بدون أي انجازات تطوعية أو نشاطات شبابية أو أي مساهمة مني لمجتمعي !!  أصبحت أكثر نضوجا من ذي قبل ولكـــن نضوجي هذا لن يمنعني من أن أعيش حياتي بروح مرحه طفولية في أحيان كثيره ، لم تكن عمـــان بالنسبة لي يوما  الشيء الغريب فقد كنت منذ الطفولة الرّحالة الصغير ما بين اربد وعمــان ولكن الذي اختلف في حياتي اليوم هو أنني أنام وأصحو كل يوم وأنا في عمـــان🙂 !!

 سنـــة 2013 بالنسبة لي ابتدأت بداية غريبة ولكنها بداية ليست ككل بدايات حياتي بداية سعيدة جميلة وردية …. لأول مرة في حياتي أختبر بداية كبدايتها ، بداية حملت في طياتها عزيمة وهمة عالية ووعود وآمال قوية وأحلام جديدة ، مختلفة هي عندي عن ذي قبل !!

في الماضي كــــنت دوما الشخص الذي يعـــرف ماذا يقرر ويتخذ القرار المناسب ولو صادفني شيء من الحيرة والتردد كنت ألجـــأ لوالدي وأثق في قراره وآخذ به ولو لم تكن عندي قناعة بقراره  !!!امـــا اليوم ها أنا أقف في حيره وعلى مفترق طرق كلاهما رائع ، حيرة لنفسي فقط لا أستطيع أن استشير فيها أحد إلا إثنـــان قلبي وعقلي!!  ولكن للأسف فكلاهما اختار طريقا مختلفا تماما عن الآخر هذه المرة  !! لا أدري !!! أخاف أن تكون نهاية إحدى الطريقين ســـراب … ووهم !! وأخاف أن يكون كلاهما حقيقة وأنا لا أعرف ذلك أاستطيع أن أسلكهما معا ؟!! أخاف أني نسجت من الخيال أوهام وبأن يكون كلا الطريقين أصلا خيال !! أيحدث أن تظهر في حياتك أمور خارجة عن ارادتك؟ خارجة عن التوقعات وعن التنبؤات بدون أي مقدمات لم تحسب لها حساب ولم يخطر ببالك أنها قد تحدث لك أنت يوما ما لأنك ببساطة تعتقد بأن هذه الأشياء تحدث لغيرك تماما ؟!! أيحدث بالعادة أن تأتي الأمور مجتمعة معا أولا تأتي أبدا ؟؟ كانت تمر عليك كل تلك السنون وأنت تنتظرها ولكنها تفاجئك دفعة واحدة وتكـــاد ان تصاب بسكتة قلبية لأن قلبك ببســـاطه يؤلمك من كثرة التفكير؟!!

  الكثير من الأسئلة في البال ولكن لا إجابه سوى احساس وشعور بالقلب يعتريني ويقول لي ، اتركي القرار للذي خلقك هو سيجيب ، هو الله جل علاه يحبني وأنا على يقين بأنه سيختار لي الأفضل والخير بالتأكيد  كما كان دوما لي في حياتي🙂 سأكون سعيدة باختياره وتقديره ،  لا أملك في يدي سوى صلاة الإستخارة والدعاء وسأترك الرياح تمشي بمركبي وسط البحار وترسو بي في شط الأمـــان .

من الأمور التي سأجدد فيها النية وأتمسك بها هذه السنة كما تمسكت بها على مدار سنوات حياتي هي أن أحافظ  على مشاعري وعواطفي من الإستنزاف !! سأتمسك بمبدأي وثوابتي على أن يكون أول كل شيء في حياتي مع الشخص المناسب ، أنا من تلك الفتيات التي تحب أن تسّطر في حياتها وتنقش التواريخ والأحداث وأوائـــل الحواديت : أول لقاء ، أول سلام …أول…أول ….أول ، فتكون صدق المشاعر وحلاوتها مع الشخص المناسب أجمل وأرقى  وأصدق !!! سأكون صادقة تماما عندما أجيب وأقول : أنت الأول !!

يستحضرني هنا وأنا اتحدث عن حبي لتدوين واستذكار  أوائل الأحداث في كل شيء أنني  كنت قد زرت في السنة الماضية معرض للكتب مع أخي الكبير وشدني في المعرض كتابان كبيران أحدهما للبنات والآخر للأولاد !! ما شدني للكتابان هو العنوان :” مذكرات طفولتي السنة الأولى في حياة طفلي ” عندما تصفحته وجدته يحتوي على صفحات تدون أول كل حدث في حياة الطفل كل شيء يخطر ببالك من أول صفحة للصق صورة للطفل بعنوان  ” هـــا أنا داخل بطن أمي ”   إلى صفحات   ” ما هي أجمل ليلة قضاها الطفل ” …” أول حمام لي ” …” قصتي المفضلة ”  ” تفاصيل يوم الاحتفال بقدومي”…..تخيل كل شيء مدون ومسجل ومصور في كتاب ما أروعها من هدية يحملها ابنك معه في حياته  :)

 أتمنى في هذه السنة من الله عز وجل أن يوفقني لطاعته أولا ويعينني لمتابعة حفظ كتابه تعالى وبأن يختار لي كل ما هو خير لي وييسر الأمور كيفما يشاء يا رب ….:)

على الهامش :)) أحب خاطرة للكاتبه  نهى جادو أحس فيها أنها تخاطبني كثيرا تقول فيها  :

و ما الحُلم إذن إن لم يكُـن بعينيكِ وردي

هل داعبك الفُضول أن تلمسيه بأناملك المخملية … ؟

الأحلام ياأميرة اللحظة المسروقة لم يُخلق إلا للساذجات

الساذجات أمثـال شَغفك بحياة بين النجوم

و أرجوحة ياسمين على جذع الهـلال !

عودي من حيثُما جئتي

آخر طرف وجودك صفحة تلك القصة …

نُهدهد بها جفن طفل غائب تحت تأثير السُلطان …

لربما هـَـداكي في النهاية بقشيش وقال ” يا حرام مسكينة ” !

Follow

Get every new post delivered to your Inbox.